بوابة المستهلك والجودة - الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة

خبراء يدعون إلى التكامل الإقليمي لتحقيق سلامة المنتجات ومراقبة الأسواق


عدد الزيارات: 968 - 2016-12-08 م :: 9-3-1438 هـ - 0

شدد خبراء ومختصون في تقويم المطابقة ومراقبة الأسواق على ضرورة العمل لإيجاد نظام خليجي مشترك وإطار مؤسسي موحد لضمان سلامة المنتجات ومراقبة الأسواق.
وأكد الخبراء في ورشة عمل نظمتها الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الأربعاء بالتعاون مع هيئة التقييس الخليجية تحت عنوان "تدعيم التنظيم الخليجي والإطار المؤسسي لسلامة المنتجات ومراقبة الأسواق" على ضرورة مواءمة القوانين الوطنية بين دول المجلس بما يسمح بإنشاء إطار تشريعي لمراقبة الأسواق.
 
وعرض أخصائي تقويم المطابقة في هيئة التقييس الخليجية عبد السلام بنيعيش مقدمة عن هيئة التقييس والمنظومة التشريعية لضبط سلامة المنتجات في السوق المشتركة للدول الأعضاء، تضمنت أهداف ومهام الهيئة في المتابعة والتطوير، ومشروع النظام الإقليمي لتحقيق المطابقة وآلية الرقابة وبرامج ضبط السوق من خلال الاستراتيجية الشاملة.
 
كما عرض الخبير تييري برجواني خريطة توضيحية لمشروع هيكل تشريعي وتنظيمي يساعد على سلامة المستهلك ضمن قائمة من الاقتراحات بما يسهم في زيادة التناغم والانسجام بين دول مجلس التعاون الخليجي، مستشهدًا بالإجراءات التي اتبعتها دول الاتحاد الأوربي وأمريكا في مجال سلامة المنتجات ومراقبة الأسواق وحماية المستهلك.
 
فيما قدم الخبير إيفان هندريكس عرضًا حول آلية ومتطلبات بناء البنية التحتية للجودة في منطقة الخليج تضمن القواعد والمبادئ التوجيهية مستعرضًا عددًا من الأمثلة عن أهمية النظام الموحد في حماية المستهلك وضبط الجودة.
 


إضافة تعليق على المقال
اكتب كلمة consumer في الحقل التالي للتحقق البشري

التعليقات على المقال (0)


Scroll