بوابة المستهلك والجودة - الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة

شعبان المقبل ... حظر توريد وتصنيع كراسي الحمامات التي تزيد عن 3 ليترات

المياه في المملكة .. شح واضح وإهدار استهلاكي متزايد


عدد الزيارات: 1397 - 2016-12-07 م :: 8-3-1438 هـ - 0

أدوات الترشيد المنزلية تخفض الاستهلاك بنسبة تصل إلى 40%

 المستهلك والجودة - خاص

على الرغم من الأهمية القصوى للمياه كواحدة من مسببات الحياة، إلا أن المملكة لاتزال تعاني من معدلات هدر عالية، الأمر الذي جعل المملكة تتبوأ المرتبة الثالثة عالميًا بعد أمريكا وكندا في معدل استهلاك المياه للفرد كل يوم، إذ تشير الأرقام إلى أن معدل ما يستهلكه الفرد في السعودية يصل إلى 253لترًا في اليوم فيما توصيات منظمة الصحة العالمية تقول أن الاستهلاك الصحي والمريح للفرد في اليوم يجب ألا يتجاوز 83 لتر ا في اليوم.

ويزيد من أهمية وخطورة تلك القضية قلة مصادر المياه في المملكة لموقعها الجغرافي في مناطق صحراوية جافة ولا يوجد بها أنهار وبحيرات، بالإضافة إلى الأمطار القليلة والموسمية، فيما بلغ الطلب على المياه في المملكة سنويًا إلى 71 مليار متر مكعب أي أنها تعادل أربعة أضعاف الكمية الموجودة في دول الخليج.

وتعمل الحكومة السعودية على توفير المياه من خلال تحلية مياه البحر وتحويلها إلى مياه عذبة صالحة للشرب لتغطي من خلال التحلية ما نسبته 60% من الاحتياج العام وتتصدر المملكة دول العالم في تحلية المياه، كما يتم توفير المياه من خلال المياه السطحية التي تتكون من مياه الأمطار وتخزينها في السدود والمياه الجوفية الموجودة في باطن الأرض من خلال حفر الآبار الارتوازية وكذا تحلية مياه المجاري لاستخدامها في ري المزروعات.

 الهيئة السعودية للموصفات والمقاييس والجودة وقعت نهاية نوفمبر الماضي مع شركة المياه الوطنية مذكرة تفاهم لإعداد لوائح ومواصفات خاصة بقطاع التدفق ستعمل على وضع ضوابط تخص الأدوات المستخدمة في المنازل لتدفق المياه. كما أصدرت اللائحة الفنية لأدوات ترشيد المياه ونظمت ورشة عمل للتعريف بهذه اللوائح حضرها عدد كبير من منتجي ومصنعي وموردي مواد البناء والأدوات الصحية وأدوات ترشيد المياه.

ودشنت الهيئة مطلع العام الجاري مختبر المواد الصحية وقطع السباكة بأحدث التقنيات حيث يعتبر سادس مختبر في العالم من حيث التقنية في اختبار جميع المواد الصحية الخزفية وقطع السباكة، وبحسب وليد الربيعان مشرف وحدة المواد الصحية وقطع السباكة فإن المختبر يعمل على فحص المواد الصحية وفقًا للمواصفات القياسية السعودية والعالمية، ويجري فيه فحص جميع أنواع المواد الصحية أبرزها فحص التدفق الأعلى والأدنى وفحص اختبار العمر الافتراضي من خلال عمل القطعة لمدة 35 يوما على مدى 24ساعة تتبدل كل دقيقة بين ماء حار وبارد، وكذلك اختبار الانفجار الذي يتم من خلال تعريضه لضغط مائي بدرجة 3400 كيلو باسكال لمدة دقيقتين.

وأكد الربيعان أن الجهات المعنية ستبدأ في الأول من شعبان 1438هـ بحظر توريد وتصنيع كراسي الحمامات الإفرنجية التي تصرف ستة لترات لطرد المواد الصلبة، ويقتصر الأمر على الكراسي ذات سعر التصريف لثلاثة لترات ونصف، معتبراً ذلك من أهم القرارات والجهود الحكومية لتعزيز استخدام وسائل ترشيد المياه.

وقد أطلقت جهات حكومية مطلع العام الجاري حملة (#أنت_تحدد) بهدف نشر ثقافة ترشيد استهلاك المياه والتعريف بالتعرفة الجيدة للاستهلاك معتبرة الترشيد في الاستهلاك خيارا استراتيجيا للدولة والمواطن ومسؤولية اجتماعية ووطنية. وشددت في حملتها على أدوات الترشيد في المنزل التي من شأنها تخفيض الاستهلاك بنسبة تصل إلى 40%.

 

 

 


إضافة تعليق على المقال
اكتب كلمة consumer في الحقل التالي للتحقق البشري

التعليقات على المقال (0)


Scroll